الحكومة الفيدرالية تتراجع عن التعقب الإلزامي للأسلحة النارية

تحاول الوكالات الأمنية الفيدرالية تكثيف الجهود لتعقب مصدر الأسلحة النارية المستخدمة في الجرائم ، ولكن هذه الجهود تتبدد أمام القرارت القضائية التي يمكن أن تلغي التعقب الالزامي للأسلحة.

تقول الحكومة الفيدرالية إن الشرطة  (RCMP) تبنت سياسة تعقب إلزامية جديدة ، مما يعني أن شرطة الخيالة الملكية الكندية تلعب أيضا دور شرطة الولاية القضائية ، أي سيتم تلقائيًا إرسال الأسلحة النارية غير القانونية المصادرة إلى المركز الوطني لتتبع الأسلحة النارية التابع للشرطة .

و تشير أحدث الأرقام إلى أنه لا يتم تعقب سوى جزء صغير من عشرات الآلاف من الأسلحة النارية التي يتم مصادرتها كل عام.