آخر الأخبار

هذا ما يحتاج المسافرون إلى معرفته عن البوابات الإلكترونية الجديدة في تورنتو بيرسون

تم تركيب تقنية جديدة في تورونتو بيرسون لمحاولة المساعدة في تسريع تحركات المسافرين "بشكل أفضل وأسرع" عبر المطار.

وفقًا لوكالة خدمات الحدود الكندية ، تم الآن تثبيت البوابات الإلكترونية ، المعروفة باسم eGates ، ويتم اختبارها في المطار كجزء من التجربة.

ومن جهتها قالت وكالة خدمات الحدود الكندية في منشور على إنستغرام: "نحن نطور ونختبر أدوات وتقنيات رقمية جديدة لتقديم تجربة سفر أفضل وأسرع للمسافرين الذين يصلون إلى المطارات الكندية".

سيتم استخدام البوابات الإلكترونية للتحقق من هوية المسافرين وتقديم بيان الجمارك والهجرة الخاص بهم.

فعندما يصل المسافرون إلى eGates ، سيقومون بمسح وثائق السفر الخاصة بهم ضوئيًا على الجهاز. سيقوم الجهاز بعد ذلك بالتقاط صورة للمسافر قبل طباعة إيصال التأكيد.

وبعد ذلك سيقوم المسافر بتسليم هذا الإيصال إلى ضابط الحدود.

و في نفس الموضوع قالت وكالة خدمات الحدود الكندية إنها تأمل في أن تساعد هذه البوابات في تحسين تدفق حركة المرور عبر قاعات الجمارك.

في الوقت الحالي ، قالت وكالة خدمات الحدود الكندية (CBSA) إن البوابات الإلكترونية ستكون متاحة للمسافرين الدوليين الذين تبلغ أعمارهم 16 عامًا وأكثر ، في مبنى (Terminal 1  )

ومن جهة أخرى مرَ مطار تورونتو بيرسون بأزمة هائلة في الفترة الماضية ناجمة عن نقص الموظفين وتدفق المسافرين المتحمسين للسفر في أعقاب الوباء.

و تم احتجاز وتأخير ما يقرب من نصف مليون مسافر بعد وصولهم على متن رحلات دولية في تورونتو بيرسون في مايو.

و قد واجه حوالي 490810 مسافرًا ، أو حوالي نصف الوافدين من الخارج ، تأخيرات حيث تم احتجازهم داخل طائراتهم على المدرج لساعات، لتخفيف الضغط على المناطق الجمركية المكتظة ، وفقًا للأرقام التي قدمتها هيئة مطارات تورنتو الكبرى.

في المجموع ، تم تأخير حوالي 2700 رحلة قادمة من خارج البلاد في بيرسون الشهر الماضي ، مقابل أربع رحلات - وبضع مئات من الركاب - في مايو 2019.

وحسب التوصيات الحالية يُطلب من المسافرين الحاليين الوصول إلى تورونتو بيرسون قبل ساعتين من الرحلات الداخلية وقبل ثلاث ساعات من الرحلات الدولية.

تحرير: ديما أبو خير