زلزال كبير يضرب أفغانستان يخلّف أكثر من 1000 قتيل

لقي ألف شخص على الأقل حتفهم وجرح أكثر من 1500 آخرين في زلزال قوي ضرب منطقة حدودية نائية جنوب شرق أفغانستان ليل الثلاثاء الأربعاء، وفق ما ذكرته السلطات التي تتخوف من ارتفاع حصيلة الضحايا.

وقال محمد أمين حذيفة رئيس الإعلام والثقافة في ولاية بكتيكا في رسالة إلى الصحافة "بلغ عدد القتلى الألف وهذا العدد يرتفع". وأضاف أن "الناس يحفرون القبر تلو القبر".

وأشار إلى إصابة حوالي 1500 شخص في بكتيكا، في أكثر الزلازل فتكًا في أفغانستان منذ أكثر من عقدين.

وقال "كما أنها تمطر.. دُمرت جميع المنازل وليس هناك خيام أو طعام. الناس ما زالوا عالقين تحت الأنقاض .. نحن بحاجة إلى مساعدة فورية".

ووقع الزلزال الذي بلغت قوته 5,9 درجات على عمق 10 كيلومترات قرابة الساعة 1,30 بالقرب من الحدود مع باكستان، وفقا لمعهد رصد الزلازل الأمريكي.

وقال يعقوب منذور أحد زعماء القبائل من بكتيكا، إن الكثير من الجرحى من منطقة جيان في الولاية تم نقلهم إلى المستشفى في سيارات إسعاف ومروحيات أرسلتها الحكومة للمنطقة المتضررة .

وقال لوكالة فرانس برس عبر الهاتف "الأسواق المحلية مغلقة فقد هرع الناس إلى المناطق المتضررة للمساعدة".

و أضاف محمد أمين أن حكومة طالبان وجهت نداءات عاجلة للدول المجاورة مثل ايران  لكنها لم تتلقى إجابات .

 كما أنها تناشد الأمم المتحدة للوقوف معها في هذه الكارثة  التي أقرت بعد الكارثة منحة عاجلة قدرها 15 مليون دولار لإنقاذ المنكوبين في العراء مع الطقس السئ الذي يفاقم معاناة الناس في المنطقة .