IMG-LOGO
أحدث الأخبار : هاتف ذكي ينفجر فجأة ويقتل صاحبه وهو نائم في الهند التوصل الى تهدئة بين ‏ اسرائيل والجهاد الاسلامي بوساطة مصرية وزارة الصحة المصرية : 6 حالات وفاة و15 مصابا في حادث تسرب غاز بعزبة المواسير بالبحيرة
الصحة

كندا إحدى الدول التي لديها إستعدادات لمواجهته

2019-10-28 22:56:35 146 مشاهدة تحرير :arabca 0 تعليقات
IMG

وكالات : أعرب العلماء عن قلقهم على بلدان العالم غير المستعدة كليًا لاستقبال وباء خطير قادم إلى العالم، يشبه في أعراضه الأنفلونزا، مشكلًا خطرًا أكبر من النووي على جميع القارات.

وقال العلماء إن الدراسات أثبتت أنه لا يوجد بلد مجهز بالكامل للتعامل مع الوباء العالمي القادم، حسبما ذكر تقرير رئيسي وفقا لصحيفة ديلي ميل،
وكشف العلماء عن تفشي مرض شبيه بالإنفلونزا يمكن أن يكتسح الكوكب خلال 36 ساعة ويقتل عشرات الملايين.

ويشكل الوباء تهديدًا حقيقيًا وفي مراجعة لأنظمة الرعاية الصحية الموجودة بالفعل في جميع أنحاء العالم وجدت أن 13 دولة فقط لديها الموارد اللازمة للقتال ضد الوباء الذي "لا مفر منه".

ومن بين هذه الدول المجهزة والمصنفة في الفئة العليا كانت بريطانيا والولايات المتحدة، استراليا، كندا، فرنسا وهولندا ومن بعدها جميع دول الاتحاد الأوروبي، في حين أن غالبية أفريقيا كانت تعتبر "الأقل استعدادًا" في مواجهة الوباء بسبب سوء التحصين.

تم إعداد التقرير الدقيق تحت اسم مؤشر الأمن الصحي العالمي (GHS)، من قبل العلماء في مركز جامعة جونز هوبكنز للأمن الصحي، ومبادرة التهديد النووي (NTI)، وذكروا في توصياتهم بأنه يتعين على الحكومات البدء في الاستعدادات القوية اللازمة والقيام بتمارين محاكاة روتينية.

الدول الأفضل والأسوأ استعدادًا
وجاءت سوريا واليمن على قائمة أسوأ 10 دول استعدادًا لاستقبال الوباء وأكثرهم عرضة للضرر، أما الولايات المتحدة وبريطانيا فكانوا الأكثر أمانًا وتجهيزًا ضده، مع الوضع في الحسبان انتشار المرض حول العالم كله خلال ساعات فقط بسبب السفر المستمر بين السكان من بلد إلى آخر.

وأكد التقرير الذي يحمل اسم "العالم في خطر" بأن الجهود الحالية للتحضير لتفشي المرض في أعقاب الأزمات مثل الإيبولا "غير كافية على الإطلاق"، وأضاف التقرير أن الوباء سريع الحركة لديه القدرة على قتل عشرات الملايين من الناس، وتعطيل الاقتصاد وزعزعة الأمن القومي العالمي".

تجاهل عالمي للوباء القاتل
وادعى الدكتور «جرو هارليم برونتلاند» رئيس الوزراء النرويجي السابق والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية والذي يترأس الدراسة أن التوصيات السابقة حول خطر حدوث وباء عالمي قد تم تجاهلها إلى حد كبير من قبل قادة العالم.

اترك تعليقك

لم يتم ارسال التعليق .. تأكد من ادخال الحقول المشار اليها *